رئيس أركان الجزائر: أطراف داخلية تتآمر ضد البلاد

٢٤ أبريل ٢٠١٩ - ٠١:٠٩ م
الفريق أحمد قايد صالح نائب وزير الدفاع رئيس الأركان الجزائري
الفريق أحمد قايد صالح نائب وزير الدفاع رئيس الأركان الجزائري
اتهم الفريق أحمد قايد صالح نائب وزير الدفاع رئيس الأركان الجزائري أطرافا داخلية بالتآمر ضد مصلحة البلاد وبيع ضمائرهم، كاشفا عن توقيف أشخاص الأسبوع الماضي بحوزتهم أسلحة نارية وأسلحة بيضاء وقنابل مسيلة للدموع وكمية كبيرة من العقاقير المخدرة وأجهزة اتصال. ونقل بيان لوزارة الدفاع الجزائرية اليوم الأربعاء عن الفريق قايد صالح، قوله: "لقد عبر الشعب الجزائري خلال مسيراته السلمية عبر كامل ربوع الوطن، عن ارتباطه الوثيق بوطنه ونبل وسمو طموحاته، وأكد عمله الصادق من أجل أمن ورقي الجزائر وسد كل الطرق في وجه محاولات ضرب وتحريف هذا المسار السلمي والراقي".
وأشار إلى أن الشعب الجزائري أظهر تمسكه بأرضه وبطموحاته المشروعة في بناء دولة قوية آمنة ومزدهرة، يشارك في بناء مؤسساتها كل أبنائها المخلصين. وقال رئيس الأركان" إن اصطفاف الجيش إلى جانب الشعب لبلوغ أهدافه في إحداث التغيير المنشود وتجنده المستمر لمرافقة الجزائريين في سلمية مسيراتهم وتأمينها، نابع من الانسجام