بوادر انفراجة بالسودان.. الجيش يقبل وثيقة «الحرية والتغيير»

تحرير:وكالات ٠٣ مايو ٢٠١٩ - ٠٨:٠٥ م
اححتجاجات  السودان
اححتجاجات السودان
قالت قوى الحرية والتغيير في السودان، اليوم الجمعة، إن المجلس العسكري أبدى موقفًا إيجابيًا من بنود الوثيقة التي تقدمت بها، لكنها أكدت أنها لا تزال في انتظار رد رسمي، إذ أكدت قوى الحرية والتغيير في مؤتمر صحفي، أن المفاوضات مع المجلس العسكري تتم بشكل مباشر، مضيفة أنها تنتظر رد المجلس على الوثيقة التي تم تقديمها. وكانت قوى إعلان الحرية والتغيير، وهي تحالف يضم نشطاء وجماعات معارضة، قالت، أمس الخميس، إنها قدمت مسودة وثيقة دستورية إلى المجلس العسكري الانتقالي تتضمن رؤيته بشأن الفترة الانتقالية، وفقًا لسكاي نيوز.
وقالت مصادر مقربة من لجنة الوساطة وقوى الحرية والتغيير لسكاي نيوز عربية، اليوم الجمعة، إن "الوساطة اقترحت مجلسا للأمن والدفاع القومي من 7 عسكريين و3 مدنيين هم رئيس الوزراء ووزيرا المالية والخارجية". وتوقع متحدث باسم قوى إعلان الحرية والتغيير، في مؤتمر صحفي، بثه التلفزيون، ردا من الجيش على مسودة الوثيقة