حكم صلاة التراويح للمرأة في المسجد.. الأزهر يجيب

دار الإفتاء تكشف الموقف الشرعى لخروج المرأة للمسجد لأداء صلاة التراويح.. ومركز الأزهر للفتوى لـ«التحرير»: يجوز شريطة توافر شروط وضوابط معينة
تحرير:باهر القاضى ١٨ مايو ٢٠١٩ - ١٠:٥٠ م
صلاة التراويح
صلاة التراويح
أكدت دار الإفتاء أنه يجوز للمرأة المسلمة أداء صلاة التراويح في المسجد جماعة، وذلك لما ورد في الصحيحين: "لاَ تَمْنَعُوا إِمَاءَ اللهِ مَسَاجِدَ اللهِ". وأضافت الدار في فتوى لها أن ما سُطِّر في بعض كتب الفقه من منع النساء من الخروج لجماعة المسجد إنما كان في أزمنة اقتضت أعرافُها وعاداتُها ذلك، وهو لا يعني بحال من الأحوال منعَها من دخول المسجد، مشددة على أن الذي كان عليه زمن النبي صلى الله عليه وآله وسلم هو إباحة خروج النساء للمساجد مطلقًا، خاصةً في بلاد غير المسلمين؛ حيث يجددن فيها إيمانهن ويلتقين فيها بأخواتهن، ويتعلمن فيها أمور دينهن.
الإفتاء: يجوز وتابعت: إن الحكم مقيد بألا يؤدي خروج المرأة للصلاة في المسجد إلى فتنة بهن أو خوف عليهن، وما لم يُؤَدِّ إلى إخلال بحق الأسرة من تضييعٍ لحقوق أزواجهن أو أولادهن؛ وذلك لأن غالب النساء قد خرجن فعلا من بيوتهن للمشاركة في مجالات الحياة المختلفة، وما دمن قد خرجن فعلا فلا معنى لمنعهن من دخول بيوت