كيف خسر رمضان صبحي بلح الشام وعنب اليمن؟

كابوس مزعج يعيشه رمضان صبحي نجم الأهلي ومنتخب مصر بعدما خسر كل شيء بقرار إعارته من هدرسفيلد فلا هو فاز مع الأهلي ببطولة إفريقيا ولا انضم للمنتخب ولا استمر في البريمرليج
تحرير:مصطفى محمود ٢٢ مايو ٢٠١٩ - ٠٤:٣٢ م
رمضان صبحي
رمضان صبحي
أثارت قائمة المنتخب الوطني التي تم الإعلان عنها صباح الثلاثاء، جدلًا واسعًا في الشارع الرياضي المصري، سواء بين الجماهير أو النقاد والمحللين بسبب ضم بعض اللاعبين الذين لايقدمون مستويات تؤهلهم للانضمام، وكذلك استبعاد بعض اللاعبين الذين يقدمون مستويات يراها الكثيرون متميزة مع أنديتهم ويأتي على رأسهم محمود كهربا، وعبدالله جمعة، من الزمالك، ورمضان صبحي من الأهلي. ويعد الأخير هو الخاسر الأكبر بين كل المستبعدين من قائمة المنتخب الوطني، خاصة أنه معار من فريق هدرسفيلد الإنجليزي الذي هبط إلى الشامبيونشيب.
  خدعة وتمارض أجبر رمضان صبحي، على الرحيل من صفوف هدرسفيلد للأهلي على سبيل الإعارة، لضمان المشاركة في صفوف المنتخب خلال منافسات أمم إفريقيا، بعد التصريحات التي خرج بها المكسيكي خافيير أجيري المدير الفني للمنتخب مع أحمد شوبير نائب رئيس اتحاد الكرة في برنامج الأخير عبر قناة «أون سبورت»،