ضربوها مع زوجها.. مسلحون يختطفون نائبة بالبرلمان الليبي

تحرير:التحرير ١٨ يوليه ٢٠١٩ - ٠١:١٦ م
النائبة البرلمانية
النائبة البرلمانية
بعد مهاجمة منزلها في مدينة بنغازي شرقي ليبيا، أمس الأربعاء، أقدم مسلحون على اختطاف سهام سرقيوه، نائبة بالبرلمان الليبي، بحسب "سبوتنيك". وكتب النائبة على صفحتها، غير الرسمية، على "فيسبوك"، قبل اختطافها: "مجموعة غوغائية أظن إنها تابعة لمليشيات 106 تهاجم منزلي وتقوم بحرقه وضرب زوجي". وتم اختطاف سرقيوه، بعد ساعات من عودتها من اجتماعات النواب في القاهرة، حسبما ذكرت بوابة"الوسط" الليبية، التي نقلت عن النائب بالبرلمان جبريل أوحيدة، قوله: "المعلومات التي توفرت حتى الآن، تفيد أنها اختطفت من بيتها، يوم الأربعاء، من قبل مجموعة مسلحة وملثمة مجهولة الهوية".
وأشار أوحيدة إلى أن الهجوم، شهد إطلاق نار، وأدى إلى إصابة زوجها برصاصتين". ونشرت ابنة النائبة سهام سرقيوه، على صفحة والدتها على "فيسبوك"، صورا، وعلقت عليها: "هذا منزلنا خطفوا أمي وضربوا أبي برصاصتين في رجله ودمروا منزلنا وسيارتنا وما زلنا نبحث عن أمي الآن". وكانت سرقيوه، من بين نواب البرلمان الليبي