الزوجة والعشيق يشرحان كواليس تنفيذ قتل «لواء السلام»

الجيران: الشارع كله سمع إخوات «إسماعيل بيه» لما قالولها قتلتِه ليه وبعد الحادثة الشقة اتقفلت والبنات مشيت مع خالها.. الله يرحمه كان طيب مايستاهلش اللي حصله
تحرير:تهامى البندارى ٠٣ أغسطس ٢٠١٩ - ٠٢:١٥ م
جثة- أرشيفية
جثة- أرشيفية
اعترافات مثيرة أدلت بها الزوجة الخائنة وعشيقها، المتهمان بقتل لواء الشرطة المتقاعد بمنطقة السلام، واسمه «إسماعيل. ز»، خلال التحقيقات الموسعة التي تجريها النيابة العامة، بعد العثور على جثة الضابط أعلى سطح العقار، وبها طعنة نافذة في منطقة البطن، وعثر إلى جواره على «مرتبة ومخدة وزردية»، لتتواصل المفاجآت في تلك القضية التي تمكن رجال المباحث من كشف لغز العثور عليها، إذ تبين أن زوجة الضابط دفعت 70 ألف جنيه للعشيق كى ينفذ جريمته النكراء، لتأمر النيابة العامة بتجديد حبسهما 15 يوما على ذمة التحقيقات التي تجرى معهما.
وقف العشيق أمام وكيل النائب العام، ينعي حظه، مفجرا مفاجأة بقوله: «هي اللى حرضتنى، منها لله دفعتلي 70 ألف جنيه عشان أقتل جوزها، والشيطان ساعدني على تنفيذ الجريمة»، موضحا في اعترافاته أنه تعرف على زوجة الضابط منذ 4 سنوات قبل أن يخرج زوجها على المعاش، إذ نشأت بينهما قصة حب، تطورت إلى علاقة