برلمانيون: المتاجر الإلكترونية خطر.. وتحتاج إلى إجراءات حاسمة

نواب: التجارة الإلكترونية تحتاج إلى إجراءات حاسمة.. وأنيسة حسونة: يساهم فى تشغيل الشباب.. لكنه يجعل المواطن فريسة للمستغلين دون تعويض
تحرير:رشا عمار ٢٧ ديسمبر ٢٠١٩ - ١٠:٣١ م
مجلس النواب - أرشيفية
مجلس النواب - أرشيفية
فتحت أسواق الإنترنت الباب على مصراعيه أمام المستهلكين لشراء مئات المنتجات بطريقة سهلة ومريحة، دون تكبد عناء ومشقة التجول فى أماكن مختلفة بحثًا عن المنتج المثالى، لكن مع تزايد حجم التجارة عبر الإنترنت ظهرت عدة مساوئ لا يمكن تغافلها، أبرزها عدم جودة المنتج كما تظهره الصور المنتشرة على مواقع التسويق أو تعرض بعض المواطنين لحالات النصب والسرقة المتكررة بسبب التعامل مع متاجر وهمية، فضلا عن تعرض البعض لسرقة حساباته البنكية بسرقة الأرقام الخاصة بالبطاقات الائتمانية.
البرلمان حذر مرارا من خطر انتشار المتاجر الإلكترونية وزيادة حجم المتعاملين معها من المواطنين، وتقدم عدد من النواب بأدوات رقابية لفرض قيود ورقابة على التجارة الإلكترونية الداخلية، لكن كلها لا تزال قيد الدراسة، نظرا لصعوبة السيطرة على الأسواق الإلكترونية التى تعمل معظمها من خارج البلاد ولا تخضع لأى رقابة.ويرى